كتلة التغيير النيابية تدين بشدة إستخدام الرصاص الحي لمواجهة المتظاهرين

05/10/2019

كتلة التغيير النيابية تدين بشدة إستخدام الرصاص الحي لمواجهة المتظاهرين

حذرت كتلة التغيير النيابية، اليوم السبت، من تأجيج الاوضاع اكثر في العراق، متهمة النخب المتسلطة المتعاقبة في البلاد بالفساد.
وذكر بيان صادر من كتلة التغيير النيابية  ان "التظاهرات التي يقوم بها المواطنون العزل في العراق، هي نتاج تراكم سنوات من هدر مئات المليارات من ثروات العراق بسبب فساد النخب المتسلطة المتعاقبة، وعدم وجود أبسط الخدمات الأساسية والبطالة والحرمان، وإضعاف ثقة المواطنين بالعملية الديمقراطية بسبب تزوير الانتخابات العامة والمحلية".

واضاف "نحن في كتلة التغيير النيابية نؤيد المطالب المشروعة للمتظاهرين وندين بشدة إستخدام الرصاص الحي لمواجهتهم، وفي الوقت نفسه لا نخفي خوفنا العميق من ان استمرار الاوضاع بهذه الصورة سيحول العراق أكثر فأكثر إلى ساحة للصراعات المفتوحة الإقليمية والدولية وربطه بأزمات المنطقة برمتها، لذلك نطالب الحكومة الاتحادية بإعداد مشروع فعلي وعاجل للإصلاح والتغييرات الوزارية الضرورية بأسرع وقت لإقراره في مجلس النواب".

وتابع البيان "نؤكد مرة أخرى دعمنا الكامل للإصلاح الجذري في العراق، ونرى بأن الإصلاح في العراق يشجع الإصلاح في الإقليم أيضا، وفي هذا السياق نرى بأن انعقاد مجلس النواب بدون وجود مشروع وخارطة طريق واضحة للتغيير والإصلاح الجذري لايؤدي الى حل المشاكل و يمكن أن يؤجج الوضع أكثر فاكثر".